التخطي إلى المحتوى
تقرير: انخفاض العدد السنوي للوفيات بسبب مرض الحصبة

مبادرة الحصبة والحصبة الألمانية:

انخفاض عدد الوفيات بنسبة 84 بالمئة في 16 عاما، إلى 90 ألف حالة وفاة في عام 2016 من أكثر من 550 ألفا في عام 2000

السبب الرئيسي وراء الانخفاض حصول مزيد من الأطفال على التطعيمات

ذكرت منظمة الصحة العالمية وهيئات دولية أخرى، في تقارير طبية صدرت مؤخرًا، إنّه انخفض العدد السنوي للوفيات بسبب مرض الحصبة على مستوى العالم إلى دون المئة ألف، للمرة الأولى العام الماضي، وبلغ 90 ألفا. ووفقًا لما ورد في تقرير لمبادرة الحصبة والحصبة الألمانية فإنّه تمّ تسجيل انخفاض عدد الوفيات بنسبة 84 بالمئة في 16 عاما، إلى 90 ألف حالة وفاة في عام 2016 من أكثر من 550 ألفا في عام 2000.


صورة توضيحية

وذكرت المبادرة أن السبب الرئيسي وراء الانخفاض حصول مزيد من الأطفال على التطعيمات. لكن التقرير حذر من أن العالم لا يزال بعيدا عن القضاء على الحصبة تماما. وذكر أن تغطية الجرعة الأولى من الجرعتين اللازمتين من التطعيم ضد الحصبة متوقفة عند 85 بالمئة منذ عام 2009، وهو أقل من النسبة المطلوبة البالغة 95 بالمئة. وبلغت تغطية الجرعة الثانية 64 بالمئة فقط في 2016.

وقال جان ماري أوكو-بيلي مدير قسم التحصين بمنظمة الصحة العالمية "علينا العمل جاهدين للوصول بعدد حالات الحصبة إلى صفر".

ومبادرة الحصبة والحصبة الألمانية شراكة بين الصليب الأحمر الأميركي والمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها ومؤسسة الأمم المتحدة وصندوق الطفولة التابع لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) ومنظمة الصحة العالمية.

وقال تقرير المبادرة إنه منذ عام 2000 تم توفير حوالي 5.5 مليار جرعة من التطعيم ضد الحصبة لأطفال من خلال خدمات تحصين منتظمة وحملات تطعيم جماعي. لكنه أضاف أنه لا يزال هناك حوالي 20.8 مليون طفل لا يحصلون على الجرعة الأولى من التطعيم ضد المرض.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: