التخطي إلى المحتوى
صاحب أغنية “آي بيليف آي كان فلاي” متهم باغتصاب قاصرات
google.com,pub-9218616930107152 , DIRECT, f08c47fec0942fa0

كشفت ممثلة ادعاء أميركية عن توجيه اتهامات للمغني آر كيلي بالاعتداء الجنسي على ما لا يقل عن ثلاثة من القصر تقل أعمارهم عن 17 عاما وذلك بعد أعوام من الشكوك التي دارت حول مغني الآر آند بي الشهير الحائز على جائزة جرامي الموسيقية.

ووصل المغني الأميركي آر كيلي إلى مبنى محكمة في مقاطعة كوك بمدينة شيكاغو في ولاية إيلينوي الأميركية يوم 20 شباط/ فبراير 2019.

ولم يعلّق محام عن المغني البالغ من العمر 52 عاما على اتصال ورسائل بريد إلكتروني تطلب الرد.

وقالت ممثلة الادعاء في مقاطعة كوك كيمبرلي فوكس خلال مؤتمر صحفي للإعلان عن الاتهامات إن من المتوقع أن يمثل كيلي أمام المحكمة يوم السبت لسماع الاتهامات العشرة الموجهة إليه. وأضافت أن أعمار ثلاث من بين أربع ضحايا للاعتداء الجنسي بين عامي 1998 و2010 كانت أقل من 17 عاما في ذلك الوقت.

ولم يتضح في الوثائق القضائية ما إذا كان الاثنان الآخران من الذكور أو الإناث، لكن الأكيد أن من بين الضحايا قاصرتان.

وسيواجه كيلي إذا تمت إدانته، واسمه الحقيقي روبرت كيلي، حكما بالسجن لمدة تتراوح بين ثلاثة وسبعة أعوام عن كل اتهام.

ودعت فوكس خلال مؤتمر صحفي في كانون الثاني/ يناير كل من يزعم أنه تعرض للاعتداء على يد كيلي بالإفصاح عن ذلك حتى يتسنى تحري مزاعمه. وأدلت فوكس بالتصريحات بعد إذاعة فيلم وثائقي مدته ست ساعات بعنوان "النجاة من آر كيلي" على قناة "لايف تايم" التلفزيونية.

وتظهر في الفيلم نساء كثيرات يوجهن اتهامات لكيلي بالاعتداء الجنسي عليهن.

كما وأثار الفيلم موجة غضب على وسائل التواصل الاجتماعي عند إذاعته، وتعهدت المغنية ليدي غاغا التي سجلت أغنية مع كيلي بألا تتعاون معه مجددا.

بينما ينفي كيلي صاحب أغنية "آي بيليف آي كان فلاي" الشهيرة اتهامات الاعتداء الجنسي منذ سنوات بما في ذلك المزاعم الواردة في الفيلم الوثائقي.

ويذكر أن كيلي قد فاز بجائزة جرامي ثلاث مرات وله رصيد من الأغنيات الناجحة الأخرى مثل "بامب إن جريند" و"يور باديز كولين".

ويقول كيلي في سيرته الذاتية إن امرأة تكبره في السن بعشر سنوات اعتدت جنسيا عليه عندما كان طفلا في الثامنة من عمره في مدينة شيكاغو التي نشأ بها.

اقرأ/ي أيضًا | غاغا تتعهّد بسحب أغنية مع آر. كيلي بعد اتهامه بالتحرّش

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: