التخطي إلى المحتوى
وتبقى فلسطين …بقلم السفير محمد عريقات
google.com,pub-9218616930107152 , DIRECT, f08c47fec0942fa0

وتبقي فلسطين / بقلم السفير محمد عريقات
الأمين العام لائتلاف شباب فلسطين.

لقد رئينا بالأيام الماضيه حديث اغلب زعماء العالم بالأمم المتحده عن فلسطين وكانت كلمة الرئيس “محمود عباس أبو مازن”  كلمة كل فلسطيني متمسك بأرضه وحقه بالوجود كلمة كل فلسطيني يطالب بحقه بأنهاء الأحتلال الغاشم،

فأن فلسطين هي أخر دولة بالعالم محتله ويحتلها جيش لايرحم حتي الحجر والشجر جيش جبان يختبيء خلف دبابات وترسانه عسكريه أمريكية.

لن نلتزم بأتفاقيات طالما عدونا غير ملتزم بها، نعم سنذهب إلى إنتخابات سننضال بكل قوة من أجل وحدتنا وأنهاء أنقسامنا.

نرفع القبعة للرئيس أبو مازن بكل ماجاء به بخطابه وأيضآ ماقاله جلالة الملك عبدالله الثاني ملك الأردن الذي يقف دائمآ داعم للقضيه الفلسطينيه وايضآ دولة الكويت الشقيقه التي تدافع بقوة عن كل حقوق فلسطين.

وايضآ وبرغم أني علي المستوي الشخصي لا تعجبني شخصية أردوغان رئيس تركيا ولكنه لقن أسرائيل درس بالأخلاق وصحيح بأننا رئينا للأسف بعض الدول العربيه عززت خطاباتها بقضية السلام وتفعيل مبادرة السلام التي أطلقها الملك عبدالله رحمه الله ملك السعوديه خلال مؤتمر القمه بلبنان.

ولكن كيف نتحدث الأن ونهرول للتطبيع ويوجد هناك شعب عربي محتل ويعاني، الأولي فالأولي ان نكون يدآ واحده وصوت واحد وقلب واحد ضد ما تطرحه أمريكا بتخطيط إسرائيلي لطمس وأنهاء فلسطين حتي عن الخريطة.

ولكن ياساده شعب فلسطين الذي خرج منه ياسر عرفات واحمد ياسين وطفل يواجه دبابه بحجر كفارس عوده لم يقهر ولم يذل شعب فلسطين صامد مرابط مدافع عن حقه بالوجود، مدافع عن القدس والمسجد الاقصي أولي القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، شعب روي أرضه بدمائه ليزهر شجر الزيتون، شعب به اسري أبطال وجرحي مناضلين كيف سيقهر يا سادتي لأنه شعب فلسطين لذلك ستبقي فلسطين وسيبقي شعب فلسطين فخر وعز وكرامة العرب وعشتم وعاشت فلسطين.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: