بنزيمة الأفضل وبيل يثير الجدل في احتفالات الريال

الشارقة: ضمياء فالح

أظهرت الإحصائيات أفضلية النجم الفرنسي كريم بنزيمة في حصد لقب الليجا رقم الـ34 لنادي ريال مدريد، إذ إنه رغم الكتيبة الهجومية الكبيرة للنادي الإسباني، المهاجم الوحيد الذي واصل التسجيل (21 هدفاً في 36 مباراة)، ولا أحد مثل ماكينة بنزيمة هذا الموسم في الليجا، بل سجل بنزيمة 4 أهداف أكثر هذا الموسم من سجل راؤول وكريستيانو رونالدو في الدوري يليه البرازيلي فينيسيوس جونيور 3 أهداف متقدماً على جاريث بيل ولوكاس فاسكيز ولوكا يوفيتيتش وماركو أسونسيو ورودريجو جويز (هدفين) بينما سجل هازارد وخاميس وماريانو دياز هدفاً واحداً في الليجا.
هذه الإحصائيات دفعت المراقبين للقول بأن بنزيمة هو الذي جلب لقب الليجا لوحده رغم تسجيل الكابتن راموس 10 أهداف وعلق بيريز بعد مباراة الفوز على فياريال: «بنزيمة يجب أن يفوز بالكرة الذهبية، لم أر لاعباً أفضل منه هذا العام». 5 من الـ6 أهداف التي فاز بها الريال في آخر 3 مباريات كانت بقدم بنزيمة وهدف مندي في شباك غرناطة من صناعة بنزيمة، كما سجل الفرنسي هدف الفوز على أتلتيكو مدريد وإشبيلية ناهيك عن هدف التعادل المهم أمام فالنسيا في ديسمبر.
وانتشرت صور احتفالات نجوم الفريق في غرفة الملابس وهم يحملون الكأس باستثناء الويلزي جاريث بيل الذي شوهد وهو يطوي ذراعيه أثناء رفع زملائه الكأس في الملعب كما رصدته الكاميرات وهو يحاول إصابة أحد زملائه في الكاحل أثناء الاحتفال وعلق أحد المشجعين: «يريد إصابة أحد زملائه كي يحصل على مكان في التشكيلة». وجلس بيل على الدكة أثناء المباراة أمام فياريال كما هي حاله في المباريات الأخيرة كما رفض مشاركة زملائه في رفع المدرب زيدان على الأكتاف، وسيحصل تشيلسي من جهته على قضمة من مكافأة الريال نظير فوز نجمه هازارد باللقب في أول موسم رغم غياب البلجيكي عن الكثير من المباريات بداعي الإصابة، وانتقل هازارد للريال مقابل 130 مليون استرليني دفع منها الريال 88.5 مليون وباقي المبلغ على دفعات حسب الأهداف والمباريات والألقاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!