«ذهب 24» لا يصدأ.. حسين عبد الغني يستعيد شبابه في ديربي جدة

الرياض: عيسى الحكمي
نال حسين عبد الغني، قائد أهلي جدة، إشادة واسعة وثناء الجميع، بعد تألقه في ديربي جدة الذي جمع فريقه بغريمه الاتحاد، وانتهى بثنائية للأهلي من توقيع عمر السومة مقابل هدف وحيد للاتحاد.
وصنع عبد الغني «44 عاماً» في الدقيقة 60 الهدف الثاني، بعد تمريرة ساحرة استقبلها السومة، وقام بترويضها قبل إرسالها يسارية على يمين الحارس البرازيلي مارسيلو غروهي.
ولفت اللاعب الملقب بالفتى الذهبي الأنظار بقدرته البدنية على إكمال المباراة، في وقت تساقط اللاعبون الذين يصغرونه سناً بكثير من الإرهاق، ما أجبر المدربين في الفريقين على استخدام ورقة التبديل الجديدة بخمسة لاعبين من كل جانب.
واستغل حسين عبد الغني فرصة غياب المدافع البرازيلي ليما بسبب تراكم البطاقات ليجدد عهده بديربي جدة بعد 13 عاماً على آخر ديربي شارك فيه، ليس هذا وحسب بل ورد اعتباره من أحداث ديربي 2007 عندما خسر الأهلي يومها وغادر حسين الملعب بالورقة الحمراء.
واستقبل الأهلاويون تألق عبد الغني في مباراة الاثنين بحفاوة كبيرة داخل غرفة اللاعبين؛ حيث صفق الجميع لقائدهم المتجدد، وكتب حساب النادي الرسمي «قيراط 24» في إشارة لرقم قميص اللاعب الذي عاد نجماً ذهبياً في كتيبة قلعة الكؤوس، بعد رحلة غياب قضاها متنقلاً بين صفوف نيوشاتيل السويسري والنصر السعودي وفي الدوري البلغاري ومع فريق أحد السعودي، قبل أن يعود في الموسم الماضي حيث البداية والتكوين.
وبعد صافرة النهاية، توج عبد الغني الأداء الذي قدمه في المباراة بتصريح أكد فيه أنه لا يتمنى هبوط الاتحاد إلى الدرجة الأولى، مطالباً رجال العميد بالتكاتف ليعود أصفر جدة للمنافسة مجدداً، وقال: «أتمنى عودة الاتحاد؛ لأن وجود الاتحاد من وجود الأهلي».
يذكر أن حسين عبد الغني ألمح إلى أن الموسم الحالي سيكون الأخير له في الملاعب، بيد أن الأداء الذي قدمه في الديربي قد يجعل الأهلاويين يفكرون في إثنائه عن القرار ليواصل الركض عاماً آخر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!