أعلن الاتحاد السوري لكرة القدم عن شفاء لاعبي وإداريي منتخب سوريا من فيروس كورونا المستجد، بعد أن تم عزلهم لمدة أسبوعين قبل أن يخضعوا لفحوص جديدة جاءت نتيجتها سلبية.
وكشف الاتحاد أوائل الشهر الحالي عن إصابة أربعة لاعبين، وثلاثة إداريين من منتخب سوريا الأول خلال المعسكر التدريبي في مدينة حلب.
واللاعبون المصابون بفيروس «كوفيد-19» هم مارديك مردكيان (حطين)، ومحمد عنز، وأحمد الأشقر، وأحمد الأحمد (الاتحاد)، فيما كان عساف خليفة ووسام غيبور ومهند أسعد المصابين من داخل الكادر الفني والإداري.
وانتظم منتخب سوريا بلاعبيه المحليين في معسكر تدريبي مغلق في مدينة اللاذقية بقيادة مدربه الجديد التونسي نبيل معلول يستمر حتى نهاية الأسبوع القادم، استعداداً لاستكمال التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.
ويتصدر منتخب سوريا فرق المجموعة الآسيوية الأولى بالعلامة الكاملة برصيد 15 نقطة، مقابل 7 نقاط للصين والفليبين، و3 نقاط لجزر المالديف، ولا شيء لغوام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!