التخطي إلى المحتوى

من علامات تدل على ليلة القدر الصحيحة هي دليلنا في تحري هذه الليلة المباركة ، بعدما رٌُفعت معرفتها عن الخلق، فقد علم رسول الله -صلى الله عليه وسلم- موعد ليلة القدر من سيدنا جبريل -عليه السلام- وبسبب الشجار، والمخاصمة، والخلاف بين أحد الصحابة ، عن موعد ليلة القدر ، أَخْبَرَنِي عُبَادَةُ بْنُ الصَّامِتِ – رضي الله عنه -: «أَنَّ النَّبِيَّ خَرَجَ لِيُخْبِرَنَا بِلَيْلَةِ القَدْرِ، فَتَلاحَى رَجُلانِ مِنَ المُسْلِمِينَ، فَقَالَ: «إِنِّي خَرَجْتُ لأُخْبِرَكُمْ بِلَيْلَةِ القَدْرِ، فَتَلاحَى فُلانٌ وَفُلانٌ، فَرُفِعَتْ، وَعَسَى أَنْ يَكُونَ خَيْرًا لَكُمْ، فَالتَمِسُوهَا فِي التِّسْعِ وَالسَّبْعِ وَالخَمْسِ»

تنويه البث المباشر لتحري ليلة القدر في الاسفل 

ولم يتركنا النبي حائرين في هذه الليالي الوترية الخمس وإنما أخبرنا عن علامات ليلة القدر لتكون دليلنا عند تحريها ومن ثم إدراكها.

علامات تدل على ليلة القدر :

علامات ليلة القدر ورد فيها أن منها  قوة الإضاءة في تلك الليلة وهذه العلامة لا يحس فيها بالمدن، كما ذكر العلماء أن من علامات ليلة القدر

طمأنينة القلب وانشراح الصدر فإنّه يجد راحة وطمأنينة في هذه الليلة أكثر ما يجده في بقية الليالي،  كما أن من علامات ليلة القدر أن الرياح تكون فيها

ساكنة، وأنه قد يري الله الإنسان في المنام كما حصل مع بعض الصحابة، ويشعر باللذة ويجد الانسان المؤمن في القيام استمتاع أكثر من غيرها من الليالي.

علامات ليلة القدر منها كذلك أن الشمس تطلع في الشروق ليس لها شعاع .. صافية، ويعود السبب في ذلك أن الملائكة تصعد بعد الفجر إلى السماء

بعد أن كانت على الأرض فتحجب شعاع الشمس، لأن الله سبحانه وتعالى أخبر أن الملائكة تتنزل في ليلة القدر ، وذكر أهل العلم أيضًا علامات ليلة

القدر، ومنها ما قاله ابن حجر العسقلاني رحمه الله تعالى: «وقد ورد لليلة القدر علامات أكثرها لا تظهر إلا بعد أن تمضى، منها: في صحيح مسلم عن

أبي بن كعب أن الشمس تطلع في صبيحتها لا شعاع لها»، وفي رواية لأحمد من حديثه مثل الطست، ونحوه لأحمد من طريق أبي عون عن بن مسعود

وزاد صافية ومن حديث بن عباس نحوه.

كيف يستدل الانسان على ليلة القدر؟

لعل هذا التساؤل تتلخص إجابته في علامات ليلة القدر ، فمن عرف العلامات فإنه يعرف إجابة سؤال كيف استدل على ليلة القدر والذي يتم من خلال تحري هذه العلامات لتبين ما إذا كانت ليلة القدر وقعت في أي ليلة من الليالي الوترية، وهي: 

1. أن ليلة القدر ليست حارة ولا باردة ، أي أن جوها معتدل.

2. من علامات ليلة القدر قوة الإضاءة في تلك الليلة وهذه العلامة قد لا يشعر بها أهل المدن لكثرة المصابيح بالشوارع.

3. الرياح تكون ساكنة في ليلة القدر.

4. قد تراها في المنام كما حدث مع بعض السلف الصالح.

5. لا يحل لشيطان أن يخرج فيها حتى الفجر، ولا يستطيع الإيذاء.

6. الطمأنينة أي طمأنينة القلب وانشراح الصدر .

7. الشعور بلذة والاستمتاع في قيام هذه الليلة ، فيما ورد عن بعص الصحابة -رضوان الله تعالى عنهم-.

8. الشمس تطلع صبيحتها حمراء ضعيفة ليس لها شعاع صافية ، كما القمر البدر.

9.  لا ينزل فيها النيازك والشهب.

10. يوفق الشخص فيها بدعاء لم يقله من قبل.


التعليقات

اترك رد

error: Content is protected !!