التخطي إلى المحتوى

كشف تقرير عن تخوف النجم الإنجليزي واين روني أسطورة مانشستر يونايتد، وزوجته كولين، من توجيه تهمة الكذب لكولين بخصوص منشور على «إنستجرام» موجه لحساب ريبيكاه زوجة فاردي مهاجم ليستر سيتي، وهداف الدوري الممتاز هذا الموسم ادعت فيه كولين أنها حامل ببنت أثناء حملها بالمولود الرابع.
وكانت كولين تبحث عن دليل يدين ريبيكاه في قضية تسريب أخبارها للصحف مقابل المال. وقال مصدر للصن البريطانية: «شائعة جنس المولود ستكون غالباً محط تركيز المحققين في القضية، وسيسألون عن تفاصيل في زواج كولين وروني، وعما إذا كانت كولين تحدثت عن موضوع المولود مع الأصدقاء، بينما تريد كولين تفادي هذه الأسئلة المحرجة في محاولتها للفوز بالقضية».
ورفض المتحدث الرسمي باسم كولين التعليق على التقرير. وقال إن العائلة تتمتع حالياً بإجازة في منزلها في جزيرة باردبادوس ولن تُدلي بأي تصريحات علنية. ونفى صحفي الصن دان ووتن، حصوله على قصص آل روني من آل فاردي. وقال إن ما نشره عن قصص العائلة جاءت مباشرة من أصدقاء كولين وبموافقتها المسبقة، فيما قالت ريبيكاه، إنها تعرضت لنوبة هلع كادت تفقدها جنينها وتعرضت سمعتها للتشويه بسبب اتهامات كولين الباطلة.

التعليقات

اترك رد

error: Content is protected !!