أكد نادي برشلونة أن الهولندي، رونالد كومان، سيكون مدرباً له حتى عام 2022 بديلاً لكيكي سيتيين، في حين أبدى المدرب في المؤتمر الصحفي أن مهمته ستكون إعادة هيبة «البلاوجرانا».
وقال نادي برشلونة إن «الهولندي كومان لديه بالفعل خبرة كبيرة كمدرب، مع أكثر من 20 عاماً على مقاعد البدلاء، وفوزه بثمانية ألقاب، ويأتي إلى نادي برشلونة بعد أن خاض تجارب تدريبية في الدوري الإنجليزي الممتاز، والدوري الإسباني، والدوري الهولندي، والدوري البرتغالي، إضافة إلى تدريبه للمنتخب الهولندي منذ 2018.
من جهته، قال باروتموميو رئيس نادي برشلونة خلال تقديم المدرب الجديد: كومان لديه شخصية قوية، وهو بمثابة مرجع للفريق الحلم الذي صنعه كرويف في التسعينيات، وأهم شيء أنه يعشق برشلونة.
ورد كومان بكلمة محب للنادي الكاتالوني، وقال: اليوم تحقق حلمي بتدريب برشلونة الذي أعتبره مثل بيتي، ولي الشرف أن ألعب لهذا النادي ثم أدربه لاحقاً، وآمل النجاح في مهمتي باتحاد وتعاون الجميع.
وكشف كومان أن ما حدث في الليلة السوداء (الخسارة أمام بايرن ميونخ بالثمانية)، أضر بسمعة النادي العريق، وهو شعر بالحزن من هذا السقوط الأليم مثله مثل أي مشجع آخر للنادي، لذلك فإن التغيير قادم لا محالة، على صعيد اللاعبين، من اجل استعادة هيبة أكبر ناد في العالم.واعتبر كومان ان التغيير سنة الحياة،ولكن يجب احترام تاريخ أي لاعب مغادر، مؤكداً ان ميسي هو أفضل لاعب في العالم، وكل مدرب يتمنى الاشراف على لاعب مثله يستطيع الفوز في المباريات.ورأى ان فرنكي دي يونج الذي تألق معه في صفوف المنتخب الهولندي يلعب في غير مركزه مع برشلونة، كما انه أتى إلى النادي وهو صغير في السن.وقال كومان ان كوتينيو مازال يلعب في برشلونة وسيرى ماسيتخذه بحقه عندما يراه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!