طالب فرانك لامبارد مدرب تشيلسي رابطة «البريميرليج» بمنح فريقه بداية منصفة للموسم من خلال تأخير مباراته الأولى لما بعد تاريخ 12 سبتمبر/ أيلول موعد انطلاق الموسم الجديد.
وخسر «البلوز» جهود ويليان وبولسيتش وأزبيليكويتا وكانتي وأمامه مواجهة شبه محسومة أمام بايرن ميونيخ الفائز في ذهاب دور ال16 بنتيجة 3-صفر بمسابقة دوري أبطال أوروبا.
وعن مستقبل نجمه ويليان قال لامبارد: «القرار يعود إليه، أعرف موقف النادي منه فقط وعلاقتي معه رائعة وسأكون سعيداً لو وافق على البقاء، كان مذهلاً هذا الموسم لفريقي لكن الخيار له وسأحترمه مهما كان».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!