مبويامبا مجهول في هولندا وبرشلونة

متابعة: ضمياء فالح
ألغى المدافع الهولندي الواعد كزافييه مبويامبا (18 عاماً) عقده مع نادي برشلونة الإسباني، ما فتح الباب لإنتقاله مجاناً أين ما يريد، وخصوصاً إلى تشيلسي، وهو بقامته (6 أقدام و5 إنشات) وأسلوبه الدفاعي يشبه كثيراً مواطنه فيرجيل فان دايك نجم ليفربول.

قصة هذا اللاعب المولود لأب من الكونجو وأم هولندية غريبة بعض الشيء، فقد كان مجهولاً في هولندا التي يحرص قطبا الدوري فيها أياكس وآيندهوفن على خطف أفضل المواهب الكروية مبكراً؛ بل تجاهله حتى منتخب هولندا في الفئات العمرية، ويعلق المدافع الذي يستطيع بفضل حمله جنسية الكونجو وهولندا اختيار وجهته مستقبلاً: «استغربت من عدم استدعائي لمنتخب هولندا وأنا صغير، أول فرصة لاحت في منتخب دون الـ19 عاماً في نوفمبر/تشرين الثاني 2019 ولعبت مباراة ودية واحدة حتى أن الكادر التدريبي عبر عن استغرابه في بقائي بعيداً عن الفئات العمرية».
بدأ مبويامبا مسيرته في فريق مسقط رأسه ماستريخت درجة ثانية (أم في في ماستريخت) بسن الـ16، وبعد خوض 11 مباراة لفت أنظار الأندية الأوروبية. تشيلسي دعاه للتمرن مع الفريق مدة أسبوع؛ لكن منع البلوز من الصفقات بقرار من «الفيفا» انتهى بمبويامبا في رديف برشلونة؛ بعد دعوة من باتريك كلويفرت رئيس أكاديمية لاماسيا، ويعلق: كنت سأنضم لتشيلسي؛ لأنه أول من اهتم بي؛ لكن بسبب منع التعاقدات تعطلت الصفقة، وذهبت لبرشلونة». تألق مبويامبا في موقعي دفاع الوسط والظهير الأيمن في فريق الأكاديمية دون الـ19؛ لكنه لم يحصل على فرصة اللعب مع الرديف؛ بسبب الانفصام الذي حصل بين الأكاديمية والرديف؛ إذ لم تعد مواهب لاماسيا المزود الأول. تطلع مبويامبا إلى انتقاله لنادٍ آخر بصفقة إعارة أملاً في تجربة اللعب مع فريق أول؛ لكن برشلونة طلب 1.8 مليون جنيه استرليني، مقابل إعارته فانتظر إلى حين انتهاء العقد، وتم فسخه بالتراضي بعد 14 مشاركة 3 منها في فريق برشلونة الأوروبي الشاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!