مواجهة تايسون فرصة لاتعوض لـ«الكابتن هووك»

الشارقة: ضمياء فالح

قد تكون مواجهة الملاكم الأمريكي مايك تايسون (54 عاماً) مرعبة لمعظم الرجال، لكن روي جونز جونيور (51 عاماً) بطل العالم في الوزن الثقيل 4 مرات، يرى أنها فرصة لا تعوض. واعتزل جونز الملاكمة قبل عامين بعدما خاض 75 نزالاً محترفاً في مسيرته، وهو روسي من مواليد الولايات المتحدة، ومنحه بوتين رئيس روسيا الجنسية الروسية قبل 5 سنوات بعد طلب من الملاكم عندما التقى به في القرم عام 2015، وذلك لتسهيل عمله في مركز جونز للتدريب على الملاكمة بمساحة 7500 قدم مربعة الذي أسسه إلى جانب ملعب خيمكي لكرة القدم قرب العاصمة موسكو.
وعمل جونز بعد اعتزاله مدرباً وسفيراً ورجل أعمال، كما عمل في مجال الموسيقى والتمثيل، وآخر فيلمين له كانا بعنوان «ساوثباو»، و«كريد 2»، ثم أكمل شهرته بإنتاج عطر «ليجيند» (الأسطورة بسعر 55 إسترلينياً)، ولا يحب جونز الإقامة كثيراً في منزله بمسقط رأسه بينساكولا/فلوريدا؛ بل يحب الصيد والرماية ويلقب بـ«كابتن هووك» (الشخصية الشهيرة في أفلام بيتر بان)؛ لأنه يجيد رمي 3 و4 طلقات في رمية واحدة، وعزز لقبه بنشر صورة مع سمكة قرش بخطاف اصطادها في رحلة بحرية، كما يظهر دائماً في صوره على «إنستجرام» برفقة الأفاعي، ولم ينس جونز الشجاعة التي تحلى بها في الحلبات، لكنه سيواجه وحشاً من نوع آخر في 12 سبتمبر المقبل، وأكد أنه لن يكون نزال «عواجيز» إطلاقاً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!