ناد مكسيكي يدفع لاعبه لحلاقة شعره على طريقة رونالدو

الشارقة: ضمياء فالح
لا يظهر لاعبو كرة القدم بتسريحة سيئة عادة لأنهم تحت الأضواء والكاميرات توثق الشاردة والواردة في الملعب، لكن نادي تيخوانا المكسيكي دفع لاعبه الناشئ فكتور جوزمان (18 عاماً) لقص شعره مثل الظاهرة البرازيلي رونالدو في مونديال 2002 بمناسبة أول مشاركة مع الفريق الأول.
واعتاد تيخوانا على إجبار لاعبيه الناشئين وفق تقرير محلي على تسريحة الأسطورة في أول ظهور مع الفريق الأول، وذلك لتشجيعهم على السير على خطى رونالدو لكن المشجعين تفاعلوا مع شكل المهاجم جوزمان وكتب أحدهم: «بماذا حلقوا شعره، ماكينة جز العشب؟».
وكان رونالدو برر تسريحته الفظيعة حينها وقال بعد حصده كأس العالم: «كانت عندي إصابة في الساق والجميع كان يتحدث عنها لذا قررت حلق شعري ليتحدثوا عنه وينسوا الإصابة ويتركوني أركز في اللعب، لست فخوراً بقص شعري لأنه كان غريباً جداً لكنه كان طريقة جيدة لتغيير الموضوع».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!