نهائي 2009 فجر موهبة التدريب عند سيليفنيو

متابعة: ضمياء فالح

تحدث المدافع البرازيلي سيلفينيو (46 عاماً)عن تجربته في برشلونة ومانشستر سيتي، ومن ثم اتجاهه للتدريب، مؤكداً انه يدين بالفضل نوعاً ما إلى المدرب الإسباني جوارديولا.
وقال سيلفينيو:"في 2009 كان أول نهائي أوروبي لجوارديولا مع برشلونة أمام اليونايتد وفي تلك الأمسية ولدت غريزة التدريب عندي،كنت على الدكة، سجل إنييستا هدفا في الدقيقة 93 وقفز الجميع من مقاعدهم لكن شيئاً ما دار في رأسي، ذهبت لجوارديولا وقلت له أجري التبديلين كي تهدر ما تبقى من وقت المباراة، وقد أشرك جوارديولا جوديونسن بدلاً من إنييستا وأشركني بدلاً من إيتو،واستطيع الآن القول أنني حافظت على هدوئي في تلك اللحظات وعرفت بالضبط ما يتوجب فعله. عندما شاهدت التسجيل في اليوم التالي قلت في نفسي هل أنت مجنون ؟ إنه مدربك، كيف تنصحه ؟ كان تصرفاً عفوياً".
جوارديولا لم يصعد لنهائي دوري أبطال أوروبا منذ ترك برشلونة وسيلفينيو يتمنى أن يحصد المدرب الإسباني اللقب مع مانشستر سيتي الفريق الذي انتقل إليه المدافع بعد رحيله عن الكامب نو ويقول: "سيتي واصل حصد الألقاب والتعاقد مع أفضل اللاعبين وأتمنى فعلاً أن يحصد لقب أوروبا هذا الموسم لكن علينا أولاً التركيز على عبور ريال مدريد في الإياب ".
درب سيلفينيو فريق ليون الفرنسي لكنه طرد من منصبه بعد 5 أشهر ويعلق:" تركت منصب مساعد تيتي في منتخب البرازيل لأدرب ليون، بعد فوزي 3-صفر و6-صفر في أول مباراتين وفوزي على لايبزيج في دوري أبطال أوروبا طردني الرئيس ميشيل أولاس بلا رحمة،بعث لي المدرب فينجر رسالة مواساة بعدها وقال لي تمت إقالتك من المنصب ورأسك مرفوع،لن أذرف الدموع على تجربة نادي ليون فلا وقت للتحسر على الماضي وأتطلع للسير على خطى سكولاري وأدرب في إنجلترا ".
تلقى سيلفينو رسالة دعم من تيتي أيضاً وكان بمقدوره قيادة منتخب دون ال23 سنة للألعاب الأولمبية لولا عرض ليون. قرب عمله في منتخب البرازيل من نجمي ليفربول بطل الدوري الممتاز فيرمينيو والحارس أليسون ويعلق:" أليسون من الناحية الفنية واحد من أفضل الحراس في العالم وسعدت بالعمل معه. عندما بدأت العمل مع المنتخب في 2016 قال لي المدرب تيتي اذهب لمشاهدة فيرمينيو في مباراة لليفربول أمام بيرنلي. لم يكن السفر من ميلان لمدينة بيرنلي سهلاً لكن الرحلة كانت موفقة لأنني شاهدت مهارة وكرم فيرمينيو، قدمت تقريري عنه في ريو وقال لي تيتي:" أرى أنك أحببته كثيراً ".

تأثر خططي

تأثر سيلفينيو بطريقة عمل تيتي وفينجر ومانشيني الذي لعب تحت قيادته في سيتي ثم اصبح مساعداً له في إنتر ميلان لكن أكبر تأثير هو لجوارديولا مدرب سيتي ويعلق:" لا أتحدث فقط عن الإستحواذ بل لأنه منح فريق برشلونة نبرة هجومية وحرصاً على استرداد الكرة مهما كان الثمن، يمكن للمدرب أن يعلق فلسفته على جدار غرفة الملابس لكن نقلها للاعبين هي العملية الأصعب وتتطلب الكثير من الجهد والوقت ".
وتحدث سيلفينو عن قصة انتقاله لسيتي وقال:" كان سيتي بصدد لعب مباراة ودية أمام برشلونة على الكامب نو، تلقيت اتصالاً من وكيل أعمال أخبرني فيه أنه في فندق "ري خوان كارلوس" وأنه مع المدرب مارك هيوز ويطلب محادثتي. قال لي هيوز:" سيلفيو أنا أعرف وضعك، أنت في ال35 عاماً لكنني أريد عقلية فائز في غرفة الملابس وأريدك معي ".
كل مدرب يحاول تجميل ناديه أمام اللاعبين الجدد لكن عندما وصلت لسيتي كان كلام هيوز مطابقاً للواقع، الجميع يعمل لإنجاح المشروع لكن بروية وصبر.جاء مانشيني بعده وأنهينا الموسم في المركز الخامس". أراد مانشيني أن يجعل سيلفينيو مساعداً له في سيتي لكنه شعر بأن 12 عاماً فراق لوالديه في ساو باولو تكفي وأن المدافع بحاجة للعودة للبرازيل.

ميسي ونيمار
في العام الذي التحق به المدافع البرازيلي ببرشلونة، دشن الأيقونة ليونيل ميسي مسيرته مع الفريق الول بسن ال16 ويقول عنه البرازيلي:" كان مثلما هو الآن، لا يتحدث كثيراً يتمرن ويعود للمنزل فقط وكان يتلقى دعماً رائعاً من والديه.لم نكن نعلم الى أي مدى سيصل لكننا أدركنا أنه لاعب بإمكانيات كبيرة. كان مختلفاً بكل المقاييس لكن سأكذب إن قلت أننا توقعنا حصده ل6 كرات ذهبية ".
وعن حظوظ برشلونة بلقب أوروبا قال سيلفينيو:" برشلونة ليس بأفضل حالاته لكن ميسي حتى وهو ليس بأفضل حالاته خطير ويصنع الفارق في لحظة،ربما يستطيع قيادة الفريق للقب ".
وعن مواطنه نيمار قال:" نيمار بدنياً وفنياً مدهش ولم يسبب لنا في المنتخب أي مشاكل لكنه مثل أي لاعب يحتاج لمدرب يضبطه كما احتجت أنا عندما كنت صغير السن لفينجر ".

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!