التخطي إلى المحتوى
مواجهة برشلونة و ليون الفرنسي بدوري الأبطال لن تكون سهلة ؟

أوروبا / الحقيقة سبورت……..

بعد وقوع برشلونة أمام أوليمبك ليون الفرنسي في دور الـ 16 من بطولة دوري أبطال أوروبا لموسم 2019 ، خرج البعض بأن المواجهه سهله للغاية على الفريق الكتالوني ، وتناسوا ما فعلته روما الموسم الماضي بإقصاء البارسا.

كما أن لا ينبغي أن نحكم على توازن القرعة أو مدى قوتها من النتائج التاريخية للأندية، و المنطق يقول أن الحكم يكون على المستوى الحالي لكل ناد وكيف هو مردوده هذا الموسم.

على الورق هي مواجهة تميل لصالح برشلونة بنسبة 60 : 40 %،  ولكن ليون ليس بتلك السذاجة أو السهولة التي يتخيلها البعض، وسنتناول معكم نقاط القوة والضعف للفريق الفرنسي.

1 – ليون الحالي أفضل بمراحل من روما 2017 – 2018 الذي أخرج برشلونة.
2 – مدرب ليون  برونو جينيزيو مع الفريق منذ 2011 ( كان مساعد مدرب ثم تولى المسئولية منفرداً في 2015 ) ويعرف كل صغيرة وكبيرة عن الفريق ، رغم  أن خبرته الأوربية قليلة ولم يخرج في تاريخة خارج فرنسا الا أنه استطاع أن يصنع شكلاً جيداً للفريق هذا الموسم.

3 – ليون هو واحد من الفرق القليلة التي أرهقت جوارديولا والسيتي هذا الموسم ولم ينجح السيتي في التغلب عليه على الاطلاق بل أنه أحرز 4 أهداف في شباك السيتي في مباراتين.

4 – الفريق لديه قوة هجومية جيدة بتواجد بيرتراند تراوري وممفيس ديباي الذي بدأ في استرجاع الكثير من مستواه المعهود والصاعد حسام عوار وموسى ديمبيلي وصانع اللعب الموهوب نبيل فقير.

اذن مشكلة ليون  تكمن في الدفاع فقط ؟

1 – الفريق لم ينجح في الحفاظ على نظافة شباكه في أى مباراة في دوري الأبطال هذا الموسم.

2 – الفريق استقبل 31 هدفاً في هذا الموسم في الأبطال والدوري فقط في 23 مباراة.

على الورق ولو لعب كل فريق بمستواه المعهود هذا الموسم فنسبة صعود برشلونة هي الأكبر بكل تأكيد والأمر الوحيد الذي يؤرق الكاتالونيين قد يكون هو تكرار سيناريو روما الموسم الماضي.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: