التخطي إلى المحتوى

أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم، عن إنهاء الموسم الجاري، بسبب تبعات فيروس كورونا المستجد وتتويج نادي شباب بلوزداد بطلاً لدوري الدرجة الأولى، نظراً لتصدره الترتيب قبل توقف المنافسات في مارس الماضي، في قرار أثار اعتراض باقي أندية الصدارة.
ورفع شباب بلوزداد عدد ألقابه إلى سبعة متوّجاً للمرة الأولى في الدوري منذ 2001، علماً بأن شبيبة القبائل يحمل الرقم القياسي بـ14 لقباً.
وجاء في بيان الجلسة الاستثنائية للمكتب الفيدرالي الأربعاء أنه ارتكز على البيانات المتعلقة بحالة وباء كوفيد-19 في الجزائر وتطوره منذ مارس، إضافة إلى قرارات السلطات العامة في ما يتعلق بتمديد الحجر الجزئي 15 يوماً واستحالة التنقل في 29 ولاية بحسب قرار رئيس الوزراء في 26 يوليو 2020.
وتابع: «لائحة الفائزين في الموسم الرياضي.. ستكون على أساس ترتيب البطولات المختلفة في وقت إيقاف الأنشطة الرياضية في مارس 2020، ونتيجة لذلك تم اختيار شباب بلوزداد بشكل استثنائي بطلاً للجزائر لدوري الدرجة الأولى وأولمبي المدية بطلاً للدرجة الثانية».
وقال شرف الدين عمارة الرئيس المدير العام لـ«أبناء العقيبة» بعد إعلان تنصيبه بطلاً لصفحة النادي الرسمية على فيس بوك: «أتوجه بشكرٍ خاصٍ إلى جميع اللاعبين والطاقم الفني الذي أدى ما عليه وأهدى النادي سابع لقب له في المنافسة بعد 19 سنة من الغياب».
وكان بلوزداد يملك 40 نقطة من 21 مباراة، مقابل 37 لكل من وفاق سطيف ومولودية الجزائر، بيد أن الأخير خاض 21 مباراة مقابل 22 لوفاق سطيف.
وكشف الاتحاد الجزائري أن نادي مولودية الجزائر سيشارك رفقة شباب بلوزداد في المسابقة القارية الأولى دوري أبطال إفريقيا، فيما يخوض وفاق سطيف مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي في انتظار تعيين ممثل رابع في المسابقات القارية بحسب مصير الكأس المحلية، معتبراً أن تفضيل «مولودية الجزائر على وفاق سطيف (المتساويان بعدد النقاط في الترتيب) أتى بفضل قاعدة معدّل عدد المباريات والنقاط المجمعة».
وأثار قرار تنصيب شباب بلوزداد بطلاً، اعتراض عدة أندية على غرار مولودية الجزائر الذي اعتبر رئيسه عبد الناصر الماس في أن القرار مجحف مع تفضيله إعلان إلغاء الموسم دون تتويج بطل.
وقال الماس: «إنها فضيحة نندّد بها بشدة، أنا لا أفهم لماذا نعلن عن هوية البطل دون تحديد الأندية الهابطة؟، كرد فعل أول، سنوجه شكوى إلى الاتحادية، من أجل احترام الإجراءات، إذا لم نتلق رداً إيجابياً، سنقدم طلباً على مستوى المحكمة الجزائرية لتسوية النزاعات الرياضية، موقفنا كان مع خيار الموسم الأبيض، دون تحديد بطل».
وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لبيان صادر عن إدارة نادي وفاق سطيف يقدم فيها استقالة جماعية اعتراضاً على قرار المكتب الفيدرالي بتأهل مولودية الجزائر للمشاركة في دوري أبطال إفريقيا الموسم المقبل.
ودان النادي في البيان «القرارات الأخيرة غير المسؤولة واللامنطقية للمكتب الفيدرالي، والذي كرس جهوية مقيتة وعنصرية لا تسهم إلا في إثارة الفتن واستفزاز الأنصار، في مسرحية سيئة الإخراج والتمثيل.. كيف لا والفاف (الاتحاد المحلي) لم تتحرج وهي تتبنى سياسة الكيل بمكيالين، وتم تجاوز الوفاق الذي يحتل المرتبة الثانية عن جدارة واستحقاق، ليتم إهداء المشاركة في رابطة الأبطال إلى فريق آخر، باعتماد نظام حسابي على المقاس، بعيد عن المواد القانونية».
وختم: «أعضاء مجلس إدارة الشركة التجارية بلاك إيغلز، وأعضاء المكتب المسير للنادي الهاوي يقررون تقديم استقالة جماعية من النادي».
وألغى الاتحاد الجزائري الهبوط إلى الدرجة الثانية مصادقاً على صعود أربعة أندية من الدرجة الثانية إلى الأولى وهي شبيبة سكيدة، أولمبي المدية، وداد تلمسان وسريع غليزان، ليرتفع عدد الأندية إلى عشرين في الدرجة الأولى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *