التخطي إلى المحتوى

كشف مصدر مقرب من عائلة أيقونة مانشستر يونايتد السابق واين روني، عن سعادة زوجته كولين بدعمه لها في حربها القضائية مع ريبيكاه زوجة جيمي فاردي نجم ليستر سيتي وهداف الدوري الممتاز هذا الموسم، بيد أن روني الذي رافق كولين وأولاده الأربعة ووالدة ووالد كولين في إجازة عائلية بمنزلهما في جزيرة بربادوس، يشعر بالقلق بعض الشيء من مناكفات الزوجتين بعد نشر ريبيكاه أيضاً صوراً عائلية مع فاردي والأولاد على الشاطئ ويخشى أن تتحول ضحكات الصور إلى حرب لا يمكن التنبؤ بنتائجها على حياة النجمين الإنجليزيين.
وكانت كولين قد طالبت بتعويض يقدر بمليون جنيه استرليني نظير تسريب ريبيكاه أخبار عائلة كولين الشخصية للصحف، ونشرت بياناً على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، كشفت فيه هوية من سرب جميع أخبارها الشخصية والأسرار عن حياتها لصحيفة «ذا صن» البريطانية، واتهمت ريبيكاه بأنها من سربت تلك الأخبار، مؤكدة أنها عانت كثيراً نشر أخبار يفترض أنها شخصية وتتعلق بأدق تفاصيل حياتها العائلية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *