التخطي إلى المحتوى

متابعة: ضمياء فالح
كان الدوري الألماني «البوندسليجا» أول البطولات المحلية الخمس الكبرى في استئناف اللعب بتاريخ 16 مايو الماضي بعد جائحة كورونا. وشكل «البوندلسيجا» منصة للبطولات الأوروبية لقراءة مستقبل اللعبة بعد توقف الموسم بل وإلغاء البطولات المحلية في كثير من دول العالم، وسيعود «البوندسليجا» مجدداً لتكون المسابقة الرائدة في استعادة اللاعب رقم 12 للمدرجات، حيث قرر مستشارو المدن الألمانية بعد مؤتمر رقمي الثلاثاء عودة المشجعين لمعاقل أنديتهم فقط ومنع الكحول والوقوف أثناء المباراة مع انطلاق الموسم يوم الجمعة.
وسيسمح الاتحاد الألماني لكرة القدم بدخول 20 بالمئة من المشجعين وفي حال ارتفع معدل الإصابات في المدينة في بحر أسبوع بنسبة 35 إصابة لكل 100 ألف شخص يجب خوض المباراة بدون جمهور.
وأجرى الاتحاد الألماني لكرة القدم اختباراً قبل صافرة البداية عندما سمح بدخول أكثر من 10 آلاف مشجع لمباراة كاس ألمانيا بين دينامو دريسدن وهامبورج 4-1 في مدينة ساكسوني وراقب عن كثب إجراءات الأندية الوقائية في بوابات الملعب وفي المدرجات بينما سمح بدخول 300 مشجع في مباراة فريق الدرجة الثالثة «إم إس في دويسبورج» أمام ضيفه بوروسيا دورتموند والتي انتهت بفوز دورتموند بخماسية نظيفة.
وكشفت مصادر في دورتموند عدم وجود خطة لإعادة ألتراس الفريق أو ما يعرف بالجدار الأصفر للمباريات حالياً فيما أصدر ألتراس مونشنجلادباخ بياناً قالوا فيه إنهم يتفهمون الحاجة لعودة المشجعين تدريجياً وأضاف البيان: «زيارة الملعب في ظل الإجراءات الوقائية لا علاقة له ولو حتى من بعيد بثقافتنا التشجيعية» في إشارة لعدم رغبتهم في التقيد بلوائح منع العناق والاحتفال عن قرب التي اعتادوا عليه طوال السنين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *