التخطي إلى المحتوى
ارادة التحدي للفدائي الفلسطيني ستقهر الحديد في امم اسيا

غزة – كتب أسامة فلفل:

الفدائي الوطني الفلسطيني بات مصدر عزنا وفخرنا، مصدر ثقتنا وإلهامنا، وشموخنا ومصدر كرامتنا وكبريائنا، سفيرنا المتجول وعنوان شموخنا رمز حاضرنا وأمل مستقبلنا الباهر، قادر على عمل المستحيل وكسر القيود واستنهاض عزيمة شعب.

نحن ندرك أن المهمة شاقة محفوفة بالتحديات لكنها وبكل تأكيد سوف تشكل مخاضا مصيريا عنوانه العريض الوصول إلى نهائيات أمم آسيا والتتويج باللقب.

الإصرار وإرادة التحدي التي يحملها الفدائيون سوف تقهر الحديد وستعرف كل شعوب الأرض كيف يكتب التاريخ المعمد بالدم والعرق والتضحية التي سيسطرها الفدائيون، الذين قطعوا وأقسموا العهد والوعد على كتابة فصول ملحمة الانتصار بتوقيع الثوار الزاحفين الرافعين شارة النصر.

مشوار الكفاح والعطاء والاستبسال لكتيبة الفدائيين سترتفع بوتيرة عالية تتناغم مع حالة الصمود والبطولة التي يسطرها الشعب على الأرض بمسيرات العودة، وبكل تأكيد سوف يكون حاضرا في وجدان الفدائيين أرواح الشهداء ونداءات الأسرى والمعتقلين وثكلى حروب الغزو الصهيوني…نقول في الختام لفدائيين تقدموا … تقدموا.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: