التخطي إلى المحتوى
نادي الزيتون يستقبل د. أبو هولي والمكتب الحركي الرياضي المركزي

غزة/الدائرة الإعلامية:

استقبل مجلس إدارة نادي الزيتون مساء الاثنين 12-2-2018 النائب الدكتور أحمد أبو هولي مسئول الملف الرياضي بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح والمكتب الحركي الرياضي المركزي, ضمن الحملة التي تقوم فيها المفوضية الرياضية والمكتب الحركي الرياضي المركزي بحركة فتح للتواصل مع الاندية.

وكان في استقبال الوفد أحمد دلول ” أبو ميار ” رئيس نادي الزيتون, وعلاء بدوان نائب رئيس نادي الزيتون, وأعضاء مجلس إدارة النادي, وأمين سر وأعضاء المكتب الحركي الرياضي بنادي الزيتون.

ورحب “دلول” بالوفد وعبر عن سعادته بالزيارة وأشاد بمواقف حركة فتح الداعمة للأندية الرياضية, لافتاً إلى أن حجم الأعباء كبيرة على نادي الزيتون ولكن مجلس إدارة النادي يعمل بكل طاقته من أجل تجاوز كل التحديات والمعيقات.

وتمنى “دلول” أن تتكرر مثل هذه الزيارات ليكون التعاون بشكل أوسع, مشيداً بجهود المكتب الحركي الرياضي المركزي ممثلاً بأمين سره الأخ جمال البحيصي وأعضاء المكتب الحركي, لافتاً إلى أن المكتب الحركي استطاع بحنكته وحكمته التعامل مع الواقع وأجاد العمل وكان له بصمات في اعادة الروح للأنشطة الرياضية في المحافظات الجنوبية, متمنياً أن يكون المستقبل أفضل للرياضة الفلسطينية.

وأشار “دلول” إلى أن أبواب نادي الزيتون مفتوحة للتعاون مع المكتب الحركي الرياضي المركزي لخدمة الشباب, لافتاً إن النادي يعمل من أجل خدمة المجتمع بمختلف المجالات “رياضياً واجتماعياً وثقافياً”.

وبارك “دلول” للدكتور أبو هولي على توليه لمسئولية ملف الأندية والاتحادات في حركة فتح بالمحافظات الجنوبية, مبيناً أنه مشهوداً له بالعطاء والعمل الدؤوب لخدمة المجتمع من خلال مواقعة بحركة فتح.

بدوره قال النائب الدكتور “أبو هولي”: “لسنا ضيوفاً على نادي الزيتون ونحن في قلعة رياضية فلسطينية شامخة تتوجها كوفية الرمز ياسر عرفات “أبو عمار”, مشيراً أن نادي الزيتون نموذجاً للقلاع الرياضية الأصيلة بنفس إدارته والمكتب الحركي الرياضي بنادي الزيتون”.

وأشار د. “أبو هولي” أن الجميع يدرك حجم الصعوبات والتحديات التي تواجه مجتمعنا الفلسطيني ولكن ندرك أيضاً أن منارات العمل الرياضي يجب أن تبقى مشعة لتوجه بوصلة أبنائنا نحو المسار السليم.

وبارك د. “أبو هولي” الأنشطة النوعية التي يقدمها نادي الزيتون برئاسة رجل الأعمال أحمد دلول “أبو ميار” وأعضاء مجلس الإدارة بالتعاون مع الأخوة في حركة فتح وكان أخرها ماراثون القدس عاصمة فلسطين بمشاركة واسعة وعلى رأسها الأخ أبو ماهر حلس عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض عام التعبئة والتنظيم في المحافظات الجنوبية, مبيناً أن نادي الزيتون زاخر بالطاقات والشباب من الكفاءات.

وشدد د. “أبو هولي” على أن حركة فتح ستبقى داعمة للأندية الرياضية مادياً ومعنوياً من خلال منحة السيد الرئيس محمود عباس أبو مازن وكذلك الدعم الذي يقدمه المكتب الحركي.

وعبر جمال البحيصي أمين سر المكتب الحركي الرياضي المركزي عن سعادته بزيارة نادي الزيتون, متمنياً التوفيق لمجلس إدارة النادي, مشيداً بالمكتب الحركي الرياضي في النادي الذي يتواصل بشكل دائم مع المكتب الحركي الرياضي المركزي.

وأضاف “البحيصي” أن هذه الزيارة لن تكون الأولى بل هي بمثابة نقطة انطلاقة للقاءات مستمرة وتأتي ضمن برنامج للتواصل مع الأندية الرياضية, مبيناً أن المكتب الحركي الرياضي المركزي لحركة فتح يدعم بشكل كامل الأندية من أجل توسيع أنشطتها والعمل على تطوير الرياضة بشكل مميز.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: