التخطي إلى المحتوى
اجتمع مع الامين العام Dejan Tomasevic.. حبش يختتم زيارته لصربيا بالاتفاق على رزمة كبيرة لمصلحة السلة الفلسطينية

رام الله/الحقيقة سبورت:

اختتم رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة ابراهيم حبش زيارته الى العاصمة الصربية بلغراد ، بالاجتماع مع الامين العام للاتحاد الصربي بكرة السلة Dejan Tomasevic ، وتمحور الاجتماع  والنقاش بالعديد من الامور السلوية بين الطرفين الفلسطيني والصربي في مجال التعاون والتفاهم بينهما بمجمل الامور الرياضية وبالذات كرة السلة.

حيث اعتبر حبش التعاون مع الصربيين في كرة السلة مكسبا مهما وكبيرا للسلة الفلسطينية، من اجل نقل الخبرة الصربية في اللعبة الى نظيرتها الفلسطينية، لما للسلة الصربية من تميز عالمي وخبرة دولية في التطور الكبير الذي حل بالسلة الصربية على مستوى العالم.

واضاف حبش : سيتم ترتيب هذه الامور وغيرها بعد توقيع الاتفاقية الرياضية بين فلسطين وصربيا من قبل الجهات الرسمية المختصة بالبلدين.

من جانبه ابدى السكرتير العام للاتحاد الصربي Dejan Tomasevic الاستعداد الكامل للمساعدة السلوية لفلسطين من خلال تنظيم دورات تدريبية خاصة بالحكام والمدربين والاشراف على لاعبي المنتخب الفلسطيني وتدريبه وتجهيزه واستضافته بمعسكر تدريبي ببلغراد.

وتحدث ديجان عن الرؤيا التي انتهجها الاتحاد الصربي منذ البدايات حتى اضحت صربيا في مقدمة الدول بالعالم بكرة السلة، واصبحت مدرستها السلوية الاميز بين المدارس العالمية.

واضاف: كل ذلك جاء عن طريق تسويق المنتخب واللاعبين عالميا وهذا سر نجاح الصرب في هذا الاطار، بحيث  اصبح لدينا برنامج عمل مدروس متكامل الاركان للارتقاء بالسلة الصربية ومؤسسة كاملة خاصة بالمدربين ولتطوير المنظومة السلوية لدينا ، لتصبح السلة الصربية منافسة قوية لافضل المدارس العالمية ومن بينها الولايات المتحدة الامريكية.

واكد الامين العام للاتحاد الصربي ان لديهم برنامجا خاصا بالميني باسكت بطريقة التجمعات السلوية في مناطق الدولة، بحيث يتم تنظيم تجمع مناطقي من اجل تفعيل اللعبة ونشرها بطريقة سليمة، خاصة للفئات العمرية المختلفة والتي يتم تنظيم بطولات لها ” مناطقية ” كل فئة لوحدها من اجل تجميع المميزين من هذه الفئات وتنظيم دوري نخبة لهم .

واشار  الى وجود معسكرات دولية صيفية منتشرة في انحاء الدولة تصب جميعها في خدمة اللعبة بصربيا، وعلى هذا الاساس تعد السلة الصربية الاقوى عالميا الان.

كما ان هناك مؤسسة للمدربين السلويين يتم التعاون معهم في كل امور واركان اللعبة من اجل المساعدة والمساهمة بالافكار النيرة التي تخدم اللعبة.

وعقد حبش مع  اجتماعا مع الامين العام لجمعية مدربي كرة السلة الصربية     strahinja vasiljevic والتي تم تاسيسها منذ الستينات وهي جمعية مستقلة تعمل على انشاء مدربين وتطويرهم حيث يضم 1500 مدرب منتسب للجمعية وهي تصنف المدربين على قدارتهم بتدريب الفئات العمرية للدرجات المختلفة.

وعبر الامين العام للجمعية strahinja vasiljevic   عن سروره للتعاون مع نظيره الفلسطيني ومع فلسطين في هذا الجانب الرياضي ، مستعدا لتقديم وتنظيم برنامج تدريبي دولي لمدة شهر كامل للمدربين الفلسطينيين للاستفادة منه وتطوير السلة الفلسطينية في هذا الجانب. 

كما قال ديجان: هناك برنامج للتعاون التدريبي واستضافة 10 الى 12 مدربا فلسطينيا  لمدة شهر في اكاديمية صربية مختصة بكرة السلة ، والبرنامج ينطلق عادة قبيل انطلاق الدوريات السلوية في شهر ايلول من كل عام ، لاعداد المدربين فنيا وبدنيا ونفسيا لتجهيز انديتهم بالشكل السليم ، وهذا الامر تم الاتفاق به مع الاتحاد اللبناني ايضا.

من جانبه اكد حبش على انه سيتم الاستفادة من هذه الامور  لمصلحة السلة الفلسطينية ومن بينها عرض فيديوهات خاصة بالتدريبات الصربية للاستفادة منها محليا.

 وختم حبش : طلبنا منهم ايفاد مدربين دوليين للاشراف على معسكرات تدريبية للمدربين الفلسطينيين في فلسطين ، من اجل تاهيلهم وتصنيفهم ايضا.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: