التخطي إلى المحتوى
بالتعاون مع الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية.. اتحاد كرة اليد يحتفي بتخرج الدفعة الأولى لإعداد مدربين

غزة – اعلام اللجنة الأولمبية:

احتفل الاتحاد الفلسطيني لكرة اليد، اليوم الأحد بتخريج منتسبي الدورة التأهيلية الأولى لإعداد مدربين مستجدين في قاعة الأنشطة الرياضية بالكلية الجامعية للعلوم التطبيقية بمدينة غزة.

وشارك في احتفال تخريج المدربين المستجدين، محمد العمصي، الأمين العام المساعد في اللجنة الاولمبية، وجمال أبو يوسف، رئيس اتحاد اليد المركزي، ونائب رئيس الشئون الأكاديمية، د.أكرم رضوان ود. عثمان العمصي رئيس قسم التربية الرياضية بالكلية، ود.هشام غراب رئيس قسم الأنشطة التدريبية، وماهر الملخ عضو الاتحاد ورئيس لجنة التطوير وباقي أعضاء الاتحاد.

واستمرت فعاليات الدورة على مدار ثلاثة أسابيع وهي تعد الدورة التدريبية الأولى التي يقيمها الاتحاد خلال الموسم الجاري، وضمن أنشطة الاتحاد وأجندته المقررة للموسم،وقد جرت بمشاركة حوالي 35 مدربا، خاضوا الاختبارات النهائية للدورة العملية والنظرية، حيث اجتازها بنجاح 26 منتسبا.

وفي كلمة اللجنة الأولمبية، شكر محمد العمصي الكلية الجامعية على احتضانها للأنشطة الرياضية المختلفة وتعاونها الكامل مع الاتحادات الرياضية، في تنفيذ أنشطتها كما شكر اتحاد اليد على جهوده الحثيثة في توسيع قاعدة اللعبة مشيرا إلى اعتماده ضمن الاتحادات الرياضية للعام 2019، والتي تم الموافقة على خطتها للموسم الجاري.

وأبدى العمصي جاهزية اللجنة الاولمبية لرعاية ودعم الدورات التدريبية والتطويرية المختلفة للاتحادات في شتى الألعاب الرياضية، واستقدام خبراء في مجال اللعبة لتطوير المستويات الفنية للمدربين وقدراتهم.

بدوره وجه جمال أبو يوسف، الشكر للجنة الاولمبية على دعمها ورعايتها للاتحاد ولأنشطته المختلفة والموافقة على خطته للموسم الرياضي الجاري، كما شكر الكلية الجامعية على استضافتها الكريمة لهذه الدورة من أجل الارتقاء بواقع كرة اليد في محافظات الجنوب.

وقال ماهر الملخ: “إن محاضرات الدورة تركزت على الجانبين العملي والنظري واشتملت على التعريف بكرة اليد،ونبذة عن اللعبة والقانون المعتمد عنها،ومستجداته،واستخدام الألعاب الأخرى للتعرف على تقنيات اللعبة، والمهارات الدفاعية والهجومية الخاصة بها والجوانب الإدارية والفنية للمدربين”.

وتابع: “المدربين الذين اجتازوا الدورة سيخضعون للمشاركة في دورة تدريبية متقدمة وسيتم إقامتها خلال الفصل الدراسي الثاني؛ حيث سيمارس هؤلاء المدربون التدريب العملي في المدارس في محافظات غزة بالتعاون مع وكالة الغوث، وفيما بعد سيتم ترشيحهم للعمل في الأندية التي لا توجد بها لعبة كرة اليد من اجل إعادة تنشيطها والنهوض بها من جديد في تلك الأندية”.

وشكر الملخ د. جيهان سرحان مشرفة التربية الرياضية في مدارس وكالة الغوث على تعاونها في مجال وتطوير اللعبة؛ مشيرا إلى انه سيكون هناك مسار مواز لتنشيط اللعبة في مؤسسات التعليم العالي، كما أثنى على طواقم الاتحاد، ومدرب اللعبة احمد أبو حان عضو اللجنة، والحاصل على أعلى شهادة من الاتحاد الدولي في مجال التدريب في محافظات غزة.

وفي ختام الاحتفال جرى توزيع الشهادات التدريبية من الاتحاد على منتسبي الدورة الناجحين وطواقم العمل المساعدة في إنجاح فعاليات الدورة.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: