التخطي إلى المحتوى
د. ليلى غنام محافظ رام الله والبيرة تعطي شارة البداية لـ “ماراثون اليوم الوردي” غداً الجمعة

رام الله/الحقيقة سبورت:

تشهد مدينة رام الله، يوم غد الجمعة، الساعة التاسعة صباحاً، منافسات سباق “ماراثون اليوم الوردي”، ومن المقرر ان تكون نقطة الانطلاق من ميدان محمود درويش، وصولاً إلى سرية رام الله الأولى.

وبلغ عدد المشاركين في السباق حوالي 800 مشاركة، من مختلف الأعمار، ويأتي السباق في سياق دعم جهود التوعية بمرض سرطان الثدي، والتوعوية بضرورة الفحص المبكر.

وقبيل السباق، سيصار الى إجراء فقرة إحماء لمدة نصف ساعة، على أي يكون الانطلاق الساعة العاشرة صباحاً، باشارة بدء من د. ليلى عنّام، محافظ رام الله والبيرة، جنباً الى جنب، مع ممثل اللواء جبريل الرجوب، رئيس اللجنة الأولمبية، وشذى عودة، مديرة لجان العمل الصحي، مديرة مركز دنيا التخصصي لأورام النساء، وعدد من الشخصيات الاعتبارية وممثلين عن الرعاية.

ومن المتوقع أن ينتهي السباق الساعة الحادية عشرة، يعقبه فقرات فنية تراثية، تقدمها فرقة ناي.

وسيبدأ حفل الختام الساعة الحادية عشرة والنصف ظهراً، وسيتم تكريم ثلاث ناجيات من مرض سرطان الثدي، الى جانب الفائزات في السباق، والرعاة والشخصيات الاعتبارية الداعمة للسباق.

يشار إلى أن السباق، يقام من برعاية استراتيجية من بنك فلسطين، ورعاية رسمية من مركز “أروما”، وبدعم من قهوة “اكسترا”، و”كريم”، والراعي المضيف “سرية رام الله الأولى”، وراعي وثيقة التأمين “شركة المشرق”، وراعي الضيافة “حلويات العنبتاوي”، ومجموعة من الرعاة الإعلاميين.

 

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: