التخطي إلى المحتوى
مهاجم المنتخب الفلسطيني تامر صيام: قدمنا مباراة جيدة أمام سوريا وننتظر غداً لتقديم أفضل أمام أستراليا
google.com,pub-9218616930107152 , DIRECT, f08c47fec0942fa0

دبي-الموفد الإعلامي للاتحاد-

يلاقي منتخبنا الوطني الفلسطيني لكرة القدم، غداً الجمعة11-1-2019 نظيره الأسترالي، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية في بطولة كأس آسيا المقامة في الامارات، على ستاد راشد الدولي في إمارة دبي الساعة الواحدة بتوقيت القدس الثالثة بتوقيت أبو ظبي.

وعقد الاجتماع الفني الخاص بالمباراة  ظهر اليوم في الملعب الرئيسي المقام عليه  اللقاء حيث سيرتدي الفدائي اللون الأحمر في حين سيرتدي الاسترالي اللون الأصفر، ومن ثم عقد المؤتمر الصحفي.

 

المؤتمر الصحفي

 

نور الدين ولد علي:

تحدث المدير الفني لمنتخبنا الوطني نور الدين ولد علي، في المؤتمر الصحفي الخاص  بمباراة فلسطين استراليا عن أن البداية كانت صعبة في البطولة،  والصعوبة اجتيزت امام سوريا مضيفاً ان المنتخب الفلسطيني يدرك صعوبة كل مباراة قادمة وفيما يخص المباراة الثانية مع استراليا يجب تثبيت النقطة التي حصلنا عليها ونقدم افضل نتيجة ممكنة.

واضاف ولد علي ان طريقة اللعب ستكون وفق دراسة نقاط القوة والضعف لدي المنتخب الند وتابع القول : نحن نلعب حسب الفريق والظروف التي لها دور كبير في اختيار طريقة اللعب، وكل نقطة مهمة في البطولة  ولديها وزن، ونحن نلعب لجمع التقاط وسنقدم  كل ما لدينا ولا ننتظر الى اي نتيجة.

وقال ولد علي أن طموحنا منذ بداية المعسكر ان نحقق هدف ونلعب كل مرة ليكون لدينا طموح ونحن كفلسطين طموحنا كبير وسنلعب لهذا الهدف.

وعلق ولد علي على مباراة استراليا الاردن قائلاً: فيما يخص مباراة الاردن واستراليا يجب ان تدركوا  نحن في٢٠١٩ وكل المنتخبات تحضر بشكل جيد وسنستغل ذلك ولا ننتظر الغير في النتائج للتأهل.

 

تامر صيام:

أيضاً تحدث لاعب منتخبنا الوطني  تامر صيام في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة

ان المنتخب من طاقم ولاعبين قدموا مباراة جيدة أمام سوريا والظروف كانت ممتازة قائلاً: “قدمنا اول نقطة في البطولة لفلسطين وننتظر غداً لتقديم افضل ما لدينا”.

وأضاف صيام أنه لا يوجد هناك أي توتر وكسرنا هذا الحاجز وندرك مدى قوة الفريق الاسترالي وحجمه وسندافع ونهاجم بشراسة لنخرج بافضل نتيجة.

وقال صيام: نحن ندرك القوة للفريق الخصم، والروح المعنوية العالية وهي اكبر ميزة  للمنتخب الفدائي والجمهور المساند وسيكون علامة فارقة لنبذل كل الجهود، والمتخب الفدائي على جاهزية تامة وسيقدم مستوى ويرضي الجمهور الفلسطيني والجميع.

 

غراهام أرنولد:

قال المدير الفني للمنتخب الأسترالي  غراهام أرنولد في المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة فلسطين وأستراليا ان المنتخب الأسترالي خسر المباراة الأولى مع سوريا وآن الأوان للتركيز اكثر في اللقاء مع فلسطين لتحقيق الفوز.

وأضاف أرنولد هناك دافع قوي بالنسبة للاستراليين ويتمتلكون الخبرة للقتال والمنتخب  الفلسطيني  سيقاتل بشكل اكبر لذلك علينا تجنب ما حصل في مباراة الأردن حتى لو استحوذنا بنسبة 70% على الكرة ولكن نقصنا تسجيل الاهداف

وسنستغل الخبرة التي نملكها في كأس آسيا الماضي وحيث  درسنا المتغيرات ووسنلعب حسبها.

وأضاف انه استلم منصبه كمدير فني قبل خمس اشهر ولعب مع اربع فرق عربية و هناك تغيرات في الفرق، والجميع في تطور مستمر وأستراليا  قبل اربع سنوات تختلف تماماً عن اليوم وقد لعبت سابقاًعلى ارضها وجمهورها وسيبقى الفوز ذكرى لأستراليا ونحن لدينا الزخم للفوز كما المنتخب الاماراتي على ارضهم ونتوقع شي جيد امام فلسطين.

وقال شاهدت مباراة فلسطين مع سوريا ولدى المنتخب الفلسطيني لاعبون محترفون يلعبون في شتى انحاء العالم  وسنركز في ادائنا وعندما نركز في الاداء ستكون بصالحنا.

 

مارك ميليغان:

قال لاعب المنتخب الأسترالي مارك ميليغان في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة، أن الروح المعنوية في الفريق عالية وأن المنتخب الأسترالي قصر في اللقاء السابق مع سوريا ولم يظهر كما يجب وقادرون على التعويض في مباراة فلسطين.

وواصل حديثه : “ندرك جوانب القصور التي ارتكبناها في المباراة السابقة ولديا وعي كبير بذلك وعلينا التركيز واحترام الخصم حتى نحقق المأمول في اللقاء.

ويذكر أن منتخبنا الوطني الفدائي قد اجرى تدريبه الرئيسي الأخير قبل اللقاء على ملعب المباراة،  حيث ركز فيه على الجوانب التكتيكية وطريقة اللعب ايضاً من المتوقع ان يكون حضور جاهيري فلسطيني مميز الامر الذي يلعب دور كبير في تحقيق افضل النتائج بالمباراة.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: