التخطي إلى المحتوى
نادي “الباريو” يحصد 9 ميداليات بينهما ذهبيتان في بطولة “اودييلاس” الدولية

لشبونة/الحقيقة سبورت:

حصد نادي “الباريو” ميداليتين ذهبيتين وفضيتين وخمس برونزيات، في بطولة “اودي?يلاس” الدولية، في العاصمة البرتغالية لشبونة، والتي شارك فيها ممثلا لدولة فلسطين لأول مرة.

وكان الفوز الفلسطيني الأكثر تميزا، هو حصول الملاكم إسلام ارشيد على ميدالية ذهبية وزن 75 كيلو غرام، بعد فوزه في النهائي، حيث تعد هذه المرة الأولى التي يحصل فيها ملاكم فلسطيني من فئة الرجال على الميدالية الذهبية.

وقال نائب رئيس الاتحاد الفلسطيني للملاكمة، المدير الفني للمنتخب نادر الجيوسي إن أهمية هذه المشاركة لا تكمن فقط بكونها بطولة دولية استطاع من خلالها الملاكمون جميعا اختبار قدراتهم والاحتكاك مع ملاكمين من مستويات مختلفة عالميا، بل أيضا لأن هذه البعثة تعد الأكبر في رياضة الملاكمة حيث ابتعث نادي “الباريو” 10 ملاكمين يمثلون كل فئات الرجال والشباب والناشئين، مؤكدا أن ابتعاث الناشئين للمشاركة في البطولات الدولية هو أكبر استثمار في رياضة الملاكمة.

وشارك في البطولة 380 لاعبا من عشرين دولة، حيث كانت دولة فلسطين الدولة العربية الوحيدة المشاركة فيها، حيث انطلقت المنافسات في 14 من كانون أول الجاري واختتمت في الـ 16 منه.

وشارك نادي “الباريو” بعشرة لاعبين، عن فئة الرجال: إسلام ارشيد في وزن 75 كيلو غراما، وحنا امسيح بوزن 69 كيلو غراما، وعن فئة الشباب الملاكم حسن أبو غوش بوزن 75 كيلوغراما. وفي فئة الناشئين زيد شكوكاني وزن 56 كيلو غراما، وجاد رجب 59 كيلو غراما، وكرم السقا 35.5 كيلو غراما، ووسيم أبو سل 40 كيلو غراما، وبشار صوفان 52 كيلو غراما، وبشار شكوكاني 62 كيلو غراما، واسماعيل الخطيب 52 كيلو غراما.

وحصل كل من ارشيد وأبو سل على ذهبيتين عن وزنهما، فيما حصد الأخوين شكوكاني فضيتين، وحصل كل من صوفان والسقا والخطيب ورجب وامسيح على ميداليات برونزية.

وتأتي هذه المشاركة بعد مشاركة ناجحة في بطولة كأس ايندهوفن للملاكمة، التي أقيمت في مدينة ايندهوفن الهولندية، حيث مثل فلسطين خمسة ملاكمين في خمسة أوزان، من ضمنهم أول فتاة فلسطينية تشارك ببطولة ملاكمة دولية وهي زينا ماضي، والتي لم تستطع المشاركة في بطولة “اودي?يلاس” بعد خضوعها لعملية جراحية.

Print Friendly, PDF & Email

التعليقات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: